تاروت : الجمعية الخيرية تستقبل رئيس المجلس البلدي

admin
أخبار جزيرة تاروت
1 ديسمبر 2007آخر تحديث : السبت 1 ديسمبر 2007 - 7:10 مساءً
تاروت : الجمعية الخيرية تستقبل رئيس المجلس البلدي

استقبلت جمعية تاروت الخيرية للخدمات الاجتماعية مساء يوم الأحد الموافق 22 شوال 1428هـ المصادف 3 نوفمبر 2007م رئيس المجلس البلدي بمحافظة القطيف سعادة المهندس جعفر بن محمد الشايب الذي قدم في زيارته تباريكه الحارة لأعضاء الجمعية المنتخبين لكونهم حازوا على ثقة أعضاء جلسة الجمعية العمومية خاصة بعد تشكيل مجلس الإدارة.
وقد حضر اللقاء من جانب مجلس إدارة الجمعية عدد من الأعضاء يتقدمهم رئيس المجلس الحاج حسين بن عبدالله المشور ونائبه الحاج يوسف بن عبدالله آل مطر.
وفي مستهل اللقاء قدم سعادة المهندس جعفر الشايب تباريكه وتهانيه لأعضاء المجلس الجديد فوزهم بثقة الأهالي والمشتركين والداعمين متطلعاً إلى أن تشهد هذه الدورة عطاءاً وتطوراً ملموساً في خدمات الجمعية.
وأشار المهندس الشايب إلى أن تطلعات الناس كبيرة حول مستقبل خدمات الجمعية ودورها الاجتماعي المرتقب وموقعها الريادي بين مؤسسات المجتمع المدني مهيباً بأعضاء المجلس الجديد التواصل مع فعاليات المجتمع ومد الجسور مع رجالاته وأعيانه من رجال أعمال ومشايخ ومثقفين وناشطين اجتماعيين وتبادل الآراء مع أهل الخبرة.
وأهاب الشايب بضرورة أن تحدد إدارة الجمعية أهدافاً واضحة وغايات واقعية يمكن تحقيقها على الأرض مشيراً على سبيل المثال لا الحصر إلى تجربة المجلس البلدي ونجاحه في فصل ميزانية محافظة القطيف عن محافظة الدمام الشقيقة.

وأشار إلى أن تحديد الأهداف يساعد على تكاتف الجهود بين الأعضاء وتحقيق الانسجام والتآلف بينهم ويساهم في نيل ثقة المجتمع وتحفيز أهل الخير والإحسان لتقديم العطاء والتبرع وتقديم الدعم الممكن من أجل تحقيق هذه الأهداف.
وعبر رئيس مجلس الإدارة الحاج حسين المشور عن شكره وامتنانه العميق للمهندس الشايب لزيارته الطيبة إلى مقر الجمعية واعداً برد الزيارة في المستقبل القريب. وتحدث عن تفاعل الأعضاء وإصرارهم على استقطاب المتعاونين والمتطوعين والتواصل مع الفعاليات الاجتماعية مشيراً إلى طموح الجمعية في تنفيذ مشروع إسكان خيري لأهالي بيوت الصفيح والمساكن الطينية والآيلة للسقوط في جزيرة تاروت مؤكداً أن نجاح تنفيذ هذا المشروع يشكل نقلة نوعية على مستوى البلد. وأضاف أن مجلس إدارة الجمعية يتطلع أيضاً لاستثمار إحدى أراضي الجمعية لإقامة مشروع استثماري كصالة متعددة الأغراض تقدم خدماتها المتنوعة للأهالي مما يعود بالنفع على تاروت جمعية ومواطنين.

وتحدث الحاج يوسف آل مطر عن إرساء العطاء على الجمعية مؤخراً في مزايدة قدمتها أمانة المنطقة الشرقية في شهر شوال المنصرم لبناء روضة نموذجية للأطفال على أرض تقع شرق مدرسة تاروت الثانوية. وأشار إلى أن الجمعية كذلك تتطلع إلى استثمار أرض في حي المحيسنيات بتاروت التي سعى إليها المجلس البلدي مشكوراً وقام بالاتصال على أحد المحسنين الذي أبدى رغبته في التبرع بالأرض لصالح الجمعية لتكون باكورة مشروع الإسكان الأهلي بالقطيف. وتبلغ مساحة الأرض أكثر من 500 متر مربع وتتكون من 3 طوابق تكفي لأكثر من 6 شقق سكنية مخصصة لإيواء أشد الفقراء احتياجاً. وقد جرى البحث في الاستعداد لعمل دراسات نموذجية لقطعة الأرض باسم الجمعية لبنائها على أساس اقتصادي نموذجي سليم ( قليل التكاليف ).
وتمنى سعادته في ختام حديثه بأن تجتاز الجمعية جميع العراقيل الماضية والآنية وأن تتطلع إلى تحقيق انجازات رائعة وملموسة مما يسهم في تحقيق الانسجام بينها وبين المجتمع.

 

رابط مختصر

اترك تعليق

يجب ان تسجل الدخول لكي تتمكن من إضافة التعليقات